إخفاء


Go Back   منتديات الأردن > فدوة لعيونك يا أردن > محافظات الأردن > مأدبا

Post New Thread Closed Thread
 
Thread Tools Display Modes
رقم المشاركة : ( 1 )
is offline
سحر الأردن's Avatar
 
نشميه اردنيه
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
 
رقم العضوية : 20
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الأردن
عدد المشاركات : 5,025 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح :
Default قلعة مكاور

كُتب : [ 04-16-2009 - 04:19 PM ]

قلعة مكاور

ونبي الله يحيى

عليه السلام




مقدمة لازمة


قلعة مكاور

تقع قلعة مكاور في الأردن على بعد 32 كم جنوب غرب مدينة مادبا بالقرب من قرية مكاور و قرية مكاور هي قريه صغيرة تقع في الجنوب الشرقي من حمامات ماعين. تقع القلعة على تله متوسطه ترتفع 730 م عن سطح البحر وتشرف على البحر الميت من الجهة الشرقية.

تخبرنا الكتابة الفسيفسائية الموجودة في القلعة ( وهي اقدم قطعة فسيفسائية ) أن باني القلعة هو الإسكندر جانيوس من المكابيين ، وقد بناها سنة 90 تقريبا قبل المسيح . وأصبحت فيما بعد مركزا لمقاومة الرومان فاستولى عليها الرومان سنة 57 قبل الميلاد ودمروها . حتى مجيء هيرودس الكبير الذي اهتم بالمكان اهتماماً كبيراً فزاد في تحصينه و أقام مدينة كبيرة بجوار القلعة. فأعاد بنائها (25-6 ق.م) وأرادها قلعة حصينة و أحاطها بسور عال و أبراج عالية . وربط المدينة بالقلعة بواسطة جسر . وهذا الاهتمام الكبير من هيرودس بالمكان يعود إلى الأسباب التالية

1- من اجل مراقبة تحركات الأنباط في البتراء لسوء العلاقات بينهما .
2- لكون المكان قريباً من مياه الزارة الحارة التي كان بأمس الحاجة أليها لتحد من طباعه الشرسة
3- وجود المياه أتعذبه الباردة .

بعد موت هيرودس الكبير استلم الحكم ابنه هيرودس انتيباس ( أمير الربع ) واستعملها. و بعد مرور أربعين سنة جاءت الجيوش الرومانية بقيادة لوسيليوس باسوس لإخماد ثورة اليهود في فلسطين (71-72م) و دخل القدس حيث هرب اليهود إلى القلاع و منها قلعة هيروديوم في شرق بيت لحم وقلعة مكاور
.
{{حاصر لوسيليوس باسوس مكاور وقلعتها و قام بردم الوادي من الجهة الشرقية بالتراب مما أثار خوف سكان المدينة الذين بدأو بالهرب، فهجم عليهم الرومان وقتلوا ألفا و سبعمائة رجل منهم و سبوا النساء و الأطفال . أما المحاصرون في القلعة فكانوا يخرجون أحيانا و يهاجمون الرومان ويفتكون بهم ثم يعودوا إلى القلعة، و يقوم الرومان باقتناص بعضهم . و هكذا كان حيث سقطت القلعة بيد الرومان الذين قاموا بتدميرها . من كتاب لوسبقوس " الحروب اليهودية " صفحة 595 }}

ومنذ القرن السادس حسب الآثار المكتشفة جاء الرهبان المسيحيين واستوطنوا قرية مكاور وبنوا كنائسهم البيزنطية الموجودة أثارها إلى اليوم . وأصبحت مكاور مكانا مسيحيا وموقعا للحج للمسيحيين حتى القرن التاسع الميلادي . وقد خيم الصمت عليها لمدة تزيد عن عشرة قرون إلى أن تم إعادة اكتشافها في سنة 1964 من قبل بعثة الأباء الفرنسسكان من القدس . وقد اختار الفاتيكان مكاورا موقعا معترفا به للزيارة في سنة الألفين ( سنة اليوبيل ).



نبي الله يحيى عليه السلام


نبذة:

ابن نبي الله زكريا، اسمه يوحنا المعمدان في الديانة المسيحية.
ولد استجابة لدعاء زكريا لله أن يرزقه الذرية الصالحة فجعل آية مولده أن لا يكلم الناس ثلاث ليال سويا، وقد كان يحيى نبيًا وحصورًا ومن الصالحين ، كما كان بارًا تقيًا ورعًا منذ صباه.
يذكر التقليد المسيحي عين كارم على أنها موطن زكريا وأليصابات أبوي يوحنا المعمدان
وهو نبي الديانة الصابئية المندائية لدى الصابئة حيث ينسب له كتاب دراشة أد يهيا (تعاليم يحيى) و هو أحد الكتب المقدسة في الديانة المندائية, كما أن يحيى أو يوحنا المعمدان أو يحيى بن زكريا يعتبر نبياً حسب الديانة البهائية.

سيرته وفضله

ذكر خبر ولادة يحيى عليه السلام في قصة نبي الله زكريا في سورتي مريم وآل عمران، وقد شهد الحق عز وجل له أنه لم يجعل له من قبل شبيها ولا مثيلا، وهو النبي الذي قال الحق عنه: (وَحَنَانًا مِّن لَّدُنَّا)..
ومثلما أوتي الخضر علما من لدن الله، أوتي يحيي حنانا من لدن الله، والعلم مفهوم، والحنان هو العلم الشمولي الذي يشيع في نسيجه حب عميق للكائنات ورحمة بها، كأن الحنان درجة من درجات الحب الذي ينبع من العلم.
ولقد كان يحيي في الأنبياء نموذجا لا مثيل له في النسك والزهد والحب الإلهي.. هو النبي الناسك. كان يضيء حبا لكل الكائنات، وأحبه الناس وأحبته الطيور والوحوش والصحاري والجبال،

صدر الأمر ليحيى وهو صبي أن يأخذ الكتاب بقوة، بمعنى أن يدرس الكتاب بإحكام، كتاب الشريعة.. رزقه الله الإقبال على معرفة الشريعة والقضاء بين الناس وهو صبي.. كان أعلم الناس وأشدهم حكمة في زمانه درس الشريعة دراسة كاملة، ولهذا السبب آتاه الله الحكم وهو صبي.. كان يحكم بين الناس، ويبين لهم أسرار الدين، ويعرفهم طريق الصواب ويحذرهم من طريق الخطأ.
وكبر يحيي فزاد علمه، وزادت رحمته، وزاد حنانه بوالديه، والناس، والمخلوقات، والطيور، والأشجار.. حتى عم حنانه الدنيا وملأها بالرحمة.. كان يدعو الناس إلى التوبة من الذنوب، وكان يدعو الله لهم.. ولم يكن هناك إنسان يكره يحيي أو يتمنى له الضرر. كان محبوبا لحنانه وزكاته وتقواه وعلمه وفضله.. ثم زاد يحيي على ذلك بالتنسك.

كان يوحنا المعمدان يعمّد الناس أي يغسلهم في نهر الأردن للتوبة من الخطايا، وقد قام بتعميد نبي عظيم وهو المسيح عيسى ابن مريم عليهما السلام.
لما بلغ السيد المسيح سن الثلاثين ذهب لنهر الأردن وإعتمد من يوحنا المعمدان »حِينَئِذٍ جَاءَ يَسُوعُ مِنَ الْجَلِيلِ إِلَى الْأُرْدُنِّ إِلَى يُوحَنَّا لِيَعْتَمِدَ مِنْهُ. وَلكِنْ يُوحَنَّا مَنَعَهُ قَائِلاً: »أَنَا مُحْتَاجٌ أَنْ أَعْتَمِدَ مِنْكَ، وَأَنْتَ تَأْتِي إِلَيَّ!« فَقَالَ يَسُوعُ لَهُ: » اسْمَحِ الْآنَ، لِأَنَّهُ هكَذَا يَلِيقُ بِنَا أَنْ نُكَمِّلَ كُلَّ بِرٍّ«. حِينَئِذٍ سَمَحَ لَهُ. فَلَمَّا اعْتَمَدَ يَسُوعُ صَعِدَ لِلْوَقْتِ مِنَ الْمَاءِ، وَإِذَا السَّمَاوَاتُ قَدِ انْفَتَحَتْ لَهُ، فَرَأَى رُوحَ اللّهِ نَازِلاً مِثْلَ حَمَامَةٍ وَآتِياً عَلَيْهِ، وَصَوْتٌ مِنَ السَّمَاوَاتِ قَائِلاً: » هذَا هُوَ ابْنِي الْحَبِيبُ الَّذِي بِهِ سُرِرْتُ« (متى 3:13-17)[



وفاته عليه السلام


1) في المصادر المسيحية:
تذكر المصادر المسيحية قصة قتله عليه السلام، حيث كان هيرودس " الابن " ابن هيرودس الكبير قد أمر بقطع رأسه إكرامًا لسلومة ابنة هيروديا بعدما رقصت بين يدي هيرودس وأقسم لها " لأعطينك كل ما تطلبين ولو نصف مملكتي "

فطلبت رأس يوحنا المعمدان بعد استشارة والدتها التي قال يوحنا أن هيرودس لا يستطيع أن يأخذ امرأة أخيه وهو حي ." فأرسل الملك من ساعته حاجبًا وأمر بأن يأتي برأس يوحنا على طبق " (مرقص 6 : 14-29 ) هذا الحدث التاريخي الذي يسجله الإنجيل حدث تقريبًا سنة 30 ميلادية أي في السنة التي بدأ السيد المسيح بشارته في بلاد فلسطين والأردن .

2) في المصادر الإسلامية
لم يرد في القرآن الكريم نص صريح في طريقة وفاة يحيى عليه السلام، وهناك رأيان عند المسلمين في خبر وفاته:
الأول: الرأي الشهير وهو نفس الرأي عند المسيحيين، وهو أن يحيى عليه السلام قتل شهيدًا على يد الملك اليهودي الفاسق هيرودس، ويستدلون بأخبار المسيحيين والإخباريين، كما يستدلون بتسمية الله ليحيى بهذا الاسم، والذي يعني دوام الحياة له، وهذه صفة الشهداء التي قالها الله تعالى في كتابه (بل أحياء عند ربهم يرزقون).

الثاني: وهو رأي غير شهير وهو أن الله نجاه من بطش الملك مثلما نجى المسيح عليه السلام من صلب اليهود، ويستدلون بقوله تعالى عن يحيى: (وسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حيًا)، فالسلام تعني السلامة، والسلامة لا تكون لمن يُقتل، ونظير الإكرام قول المسيح: (والسلام علي يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيًا)، وقد نجاه الله من قتل اليهود له، وبالتالي فإن الله قد نجَّى يحيى أيضًا.
والموت غير القتل، فقول الله عن يحيى (يوم يموت) يعني الموت فقط لا القتل.



يتبع ...

تابع ايضا من مواضيعي

أطفالنا و العناية بأسنانهم Taking care of your child's teeth
حصرياً.. برنامج الفوتوشوب 12 cs5 إصدار 2009
تعلم الأسبانية .... الألوان
أنت / أنتِ من أي جامعة ؟!!
برنامج ErrorDoctor الذي يعمل على إصلاح مشاكل النظام والريجيستري

تذكر
كم في المقابر من يتمنون لو تسبيحة يسبحونها أو استغفار ينفعهم عند ربهم
أو سجدة تنير قبورهم أو صدقة تظلهم بين يدي الملك الجبار .

فقط تذكر
ولا تفرط في الفرصة التي بين يديك ....

(استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه)
سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله


.

اللهم من أراد بي سوءً... فرد كيده في نحره ...
و اشغله في نفسه ...
ولا تسامحه بالدنيا و الآخرة
is offline
 رقم المشاركة : ( 2 )
نشميه اردنيه
رقم العضوية : 20
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الأردن
عدد المشاركات : 5,025 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح :
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
Default

كُتب : [ 04-16-2009 - 04:20 PM ]

قلعة مكاور اليوم


للوصول إلى مكاور يحتاج الزائر للمرور بمادبا وسلك الطريق الغربي المؤدي إلى ذيبان، وتحتاج الرحلة إلى أربعين دقيقة بعد مغادرة مادبا.

الطريق إلى ذيبان جميلة وأنيسة، حيث تمتد الأراضي ذات التربة البنية الزراعية على جانبي الطريق، وتتواجد البيوت المتفرقة على طول الطريق.

عند الوصول إلى أول ذيبان يسلك الزائر الطريق الأيمن والذي يوصل إلى مكاور، وقد يحتاج السائق إلى السؤال عن الطريق نظرًا لقلة اليافطات على الطريق.

من ذيبان إلى مكاور على السائق الحذر أثناء القيادة، وذلك لكثرة المنعطفات الحادة، وضيق الطريق، والمطبات الكثيرة المفاجئة!

الطريق أنيسة أيضًا ويمر الزائر بقرى بني حميدة، حيث أهلها الطيبون ذووا الوجوه البشوشة.

قد يحتاج السائق إلى السؤال عن الطريق للتأكد نظرًا لطول المسافة وانعدام اليافطات هناك، لكن أهم شيء هو الحذر في القيادة.

بعد المرور بقرى بني حميدة تبدأ الطريق بالعزلة عن الناس، وآخر ما يمر به السائق هو مركز أمني للشرطة (قبل جبل مكاور بخمسة كيلو تقريبًا).

عندها تبدأ التضاريس بالتغير، حيث تتحول الطريق إلى جبلية بين الوديان العميقة، وتلوح لك القلعة من بين الجبال الأخرى.


صورة للقلعة من بين الجبال المحيطة




ويلاحظ الزائر كثرة المغر والكهوف في تلك المنطقة، حتى يكاد لا يخلو جبل منها
صورة لكهوف مجاورة




صورة مكبرة للقلعة من بعيد




يستمر السائق بالقيادة حتى انتهاء الشارع، ويلاحظ الجبل أمامه، وعلى يساره توجد استراحة مغلقة! ويكون المنظر أمامك هكذا:



قد تفاجأ بأن عليك أن تترك سيارتك وتبدأ بالمشي للوصول للقلعة على رأس الجبل! حيث لا طريق إلى هناك غير تسلق الجبل! عندها تبدأ بالتردد في ذلك! إذ أن المسافة طويلة، وعالية، والمنطقة مقطوعة من الناس والشرطة، وعليك أن تترك سيارتك لفترة طويلة! ولا توجد تغطية لشبكات الخلوي!

صورة للطريق الذي عليك أن تمشيه، لاحظ الدرج النازل حيث توقف سيارتك، والمسافة لقمة الجبل:



عندها تتوكل على الله وتبدأ بالسير!
يبدأ الطريق بالنزول، ثم الصعود

صورة للطريق أثناء الصعود، لاحظ الإطلالة على البحر الميت







أثناء المسير ستجد مجموعة من الكهوف الموحشة على الطريق، هذه صورة أحدها:




ستأخذ استراحة مرة أو مرتين حتى تصل للقمة، مدة الصعود تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة.


أخيرًا، ستصل لقمة الجبل، وترى آثار القلعة أمامك





صورة من القمة، تظهر نهاية الشارع الذي توقف به السيارة



صور للأعمدة المتبقية من القلعة، للأسف كم هي مهملة، ترى قطعها متناثرة على الأرض، تتعرض للعبث والتخريب من الزوار، بل وربما السرقة.





صورة للسجن الذي يُعتقد بأن يحيى عليه السلام سًجن ثم أعدم فيه، السجن عبارة عن حفرة في الأرض مغلقة بشباك الحديد.



القلعة لها رهبة، حيث لا تسمع هناك غير صوت الرياح، وترى الجبال غريبة الشكل حولك






بعد التأمل وأخذ الصور، تأخذ طريق العودة إلى السيارة، ثم تغادر القلعة.
لكن ما يعتصر القلب هو مدى إهمال هذا المعلم العظيم، حيث يفتقر لأدنى احتياجات السياحة، فلا توجد استراحة ولا دورات مياه ولا دليل سياحي ولا حراس أمن، وتتعجب من قدوم السياح الأجانب إلى هذه المنطقة لوحدهم بسياراتهم الخاصة أو المستأجرة مع دليل لزيارة المكان الذي له قيمة دينية كبيرة عندهم.

أرجو أن يكون الموضوع قد نال إعجابكم، ونصيحتي لمن يزور المكان أن يتمهل في الطريق وأن يأخذ معه كل ما يحتاج.

تذكر
كم في المقابر من يتمنون لو تسبيحة يسبحونها أو استغفار ينفعهم عند ربهم
أو سجدة تنير قبورهم أو صدقة تظلهم بين يدي الملك الجبار .

فقط تذكر
ولا تفرط في الفرصة التي بين يديك ....

(استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه)
سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله


.

اللهم من أراد بي سوءً... فرد كيده في نحره ...
و اشغله في نفسه ...
ولا تسامحه بالدنيا و الآخرة
is offline
 رقم المشاركة : ( 3 )
نشميه اردنيه
رقم العضوية : 20
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الأردن
عدد المشاركات : 5,025 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح :
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
Default

كُتب : [ 04-16-2009 - 04:20 PM ]

قلعة مكاور اليوم


للوصول إلى مكاور يحتاج الزائر للمرور بمادبا وسلك الطريق الغربي المؤدي إلى ذيبان، وتحتاج الرحلة إلى أربعين دقيقة بعد مغادرة مادبا.

الطريق إلى ذيبان جميلة وأنيسة، حيث تمتد الأراضي ذات التربة البنية الزراعية على جانبي الطريق، وتتواجد البيوت المتفرقة على طول الطريق.

عند الوصول إلى أول ذيبان يسلك الزائر الطريق الأيمن والذي يوصل إلى مكاور، وقد يحتاج السائق إلى السؤال عن الطريق نظرًا لقلة اليافطات على الطريق.

من ذيبان إلى مكاور على السائق الحذر أثناء القيادة، وذلك لكثرة المنعطفات الحادة، وضيق الطريق، والمطبات الكثيرة المفاجئة!

الطريق أنيسة أيضًا ويمر الزائر بقرى بني حميدة، حيث أهلها الطيبون ذووا الوجوه البشوشة.

قد يحتاج السائق إلى السؤال عن الطريق للتأكد نظرًا لطول المسافة وانعدام اليافطات هناك، لكن أهم شيء هو الحذر في القيادة.

بعد المرور بقرى بني حميدة تبدأ الطريق بالعزلة عن الناس، وآخر ما يمر به السائق هو مركز أمني للشرطة (قبل جبل مكاور بخمسة كيلو تقريبًا).

عندها تبدأ التضاريس بالتغير، حيث تتحول الطريق إلى جبلية بين الوديان العميقة، وتلوح لك القلعة من بين الجبال الأخرى.


صورة للقلعة من بين الجبال المحيطة




ويلاحظ الزائر كثرة المغر والكهوف في تلك المنطقة، حتى يكاد لا يخلو جبل منها
صورة لكهوف مجاورة




صورة مكبرة للقلعة من بعيد




يستمر السائق بالقيادة حتى انتهاء الشارع، ويلاحظ الجبل أمامه، وعلى يساره توجد استراحة مغلقة! ويكون المنظر أمامك هكذا:



قد تفاجأ بأن عليك أن تترك سيارتك وتبدأ بالمشي للوصول للقلعة على رأس الجبل! حيث لا طريق إلى هناك غير تسلق الجبل! عندها تبدأ بالتردد في ذلك! إذ أن المسافة طويلة، وعالية، والمنطقة مقطوعة من الناس والشرطة، وعليك أن تترك سيارتك لفترة طويلة! ولا توجد تغطية لشبكات الخلوي!

صورة للطريق الذي عليك أن تمشيه، لاحظ الدرج النازل حيث توقف سيارتك، والمسافة لقمة الجبل:



عندها تتوكل على الله وتبدأ بالسير!
يبدأ الطريق بالنزول، ثم الصعود

صورة للطريق أثناء الصعود، لاحظ الإطلالة على البحر الميت







أثناء المسير ستجد مجموعة من الكهوف الموحشة على الطريق، هذه صورة أحدها:




ستأخذ استراحة مرة أو مرتين حتى تصل للقمة، مدة الصعود تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة.


أخيرًا، ستصل لقمة الجبل، وترى آثار القلعة أمامك





صورة من القمة، تظهر نهاية الشارع الذي توقف به السيارة



صور للأعمدة المتبقية من القلعة، للأسف كم هي مهملة، ترى قطعها متناثرة على الأرض، تتعرض للعبث والتخريب من الزوار، بل وربما السرقة.





صورة للسجن الذي يُعتقد بأن يحيى عليه السلام سًجن ثم أعدم فيه، السجن عبارة عن حفرة في الأرض مغلقة بشباك الحديد.



القلعة لها رهبة، حيث لا تسمع هناك غير صوت الرياح، وترى الجبال غريبة الشكل حولك






بعد التأمل وأخذ الصور، تأخذ طريق العودة إلى السيارة، ثم تغادر القلعة.
لكن ما يعتصر القلب هو مدى إهمال هذا المعلم العظيم، حيث يفتقر لأدنى احتياجات السياحة، فلا توجد استراحة ولا دورات مياه ولا دليل سياحي ولا حراس أمن، وتتعجب من قدوم السياح الأجانب إلى هذه المنطقة لوحدهم بسياراتهم الخاصة أو المستأجرة مع دليل لزيارة المكان الذي له قيمة دينية كبيرة عندهم.

أرجو أن يكون الموضوع قد نال إعجابكم، ونصيحتي لمن يزور المكان أن يتمهل في الطريق وأن يأخذ معه كل ما يحتاج.

تذكر
كم في المقابر من يتمنون لو تسبيحة يسبحونها أو استغفار ينفعهم عند ربهم
أو سجدة تنير قبورهم أو صدقة تظلهم بين يدي الملك الجبار .

فقط تذكر
ولا تفرط في الفرصة التي بين يديك ....

(استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه)
سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله


.

اللهم من أراد بي سوءً... فرد كيده في نحره ...
و اشغله في نفسه ...
ولا تسامحه بالدنيا و الآخرة
is offline
 رقم المشاركة : ( 4 )
نشميه اردنيه
رقم العضوية : 824
تاريخ التسجيل : Mar 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : عمان - الأردن
عدد المشاركات : 13,589 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح :
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
Default

كُتب : [ 09-25-2009 - 11:29 PM ]

[align=center]مشكورة سحورة ع المعلومات القيمة عن القلعة

يعطيكي الف عآفيه [/align]

is offline
 رقم المشاركة : ( 5 )
أنين الحزن
[ نشمــي واصــل]
رقم العضوية : 919
تاريخ التسجيل : Mar 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الموقر
عدد المشاركات : 2,476 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح :
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
Default

كُتب : [ 09-25-2009 - 11:39 PM ]

اشكرك مس سحر على الموضوع الرااائع



is offline
 رقم المشاركة : ( 6 )
نشميه اردنيه
رقم العضوية : 20
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الأردن
عدد المشاركات : 5,025 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح :
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
Default

كُتب : [ 09-26-2009 - 04:16 AM ]

[align=center]نجمة المنتدى ** أنين الحزن



شكراً للردود الرائعة ... منورين الموضوع
لكم خالص الشكر و الامتنان




احترامي[/align]

تذكر
كم في المقابر من يتمنون لو تسبيحة يسبحونها أو استغفار ينفعهم عند ربهم
أو سجدة تنير قبورهم أو صدقة تظلهم بين يدي الملك الجبار .

فقط تذكر
ولا تفرط في الفرصة التي بين يديك ....

(استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه)
سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله


.

اللهم من أراد بي سوءً... فرد كيده في نحره ...
و اشغله في نفسه ...
ولا تسامحه بالدنيا و الآخرة
Post New Thread Closed Thread

Bookmarks

Tags
مكاور, قلعة


Currently Active Users Viewing This Thread: 1 (0 members and 1 guests)
 
Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

Similar Threads
Thread Thread Starter Forum Replies Last Post
مكاور ،، جبل نيبو سحر الأردن مأدبا 2 12-12-2008 05:27 PM


All times are GMT +3. The time now is 04:42 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.